وفي نهاية ذِكرى يوم ميلادي .. ذِكرى ولادة كياناً ما في هذه الحياة لا يزال غريب بالنسبة لي ! .. أهدي إليكِ حُبي و سلامي وأمنياتي الجميلة .. أهدي إليكِ إبتساماتي .. أهدي إليكِ قلبي وروحي .. لعل مكتوب أن لا أعيش للذِكرى القادمة .. للحياة القادمة .. للقاء القادم .

 

 

19-3-2018